الندوة المنهجية الرابعة

  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image
  • image

انعقدت أيام03-04 الندوة المنهجية الرابعة لقسم علم الاجتماع، و نظم هذه الندوة المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الإنسانيات بقفصة بالشراكة مع المركز العربي للأبحاث و دراسة السياسات.تونس. وتمحورت أشغال الندوة حول أهم التقنيات الميدانية للمنهج الكيفي والكمي التي يعتمدها الباحث في علم الاعتماد في بحثه العلمي، وقد شارك في فعاليات هذه الندوة مجموعة من الأساتذة والأكاديميين وقد تناولوا المحاور التالية:
– الجلسة العلمية الأولى: كيف نلاحظ: الأستاذ مهدي مبروك.
– الجلسة العلمية الثانية: مجموعات النقاش البؤرية: الأستاذة حبيبة الحمروني.
– الجلسة العلمية الثالثة: المنهج الكمّي: المتغيرات، الأبعاد، المؤشرات”: محمد علي بن زينة.
– الجلسة العلمية الرابعة: الميدان وتقنية التدوين الفوتوغرافي مثالا: ياسين كرامتي.

وقد حضر أشغال الندوة مجموعة من الطلبة والباحثين والأكاديميين الذي أثاروا النقاش خول عدة مسائل وإشكالات متعلقة بثنائيات المناهج في العلوم الاجتماعية ( المناهج الكمية والمناهج الكيفية) وإمكانية تجاوز التنافر الحاصل بينها ومخاطر الانطباع الذاتي في إسقاطات المناهج، وأهمية الأطر التحليلية والنظرية ومنزلتها في اختيار المنهج وتقنيات البحث عموما.